،،،،،، منتدى نجوم النيل الموسيقى،،، ،،،
اهلا ومرحبا بكم معنا نغوص فى زمن الفن الجميل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» من حفل ذكرى تأميم قناة السويس ببورسعيد تلفزيون القنال 2010
الإثنين 01 فبراير 2016, 1:45 am من طرف Admin

» المطرب محمد السويسى يغنى لعبد الحليم من برنامج عودك رنان ق4
السبت 30 يناير 2016, 12:17 am من طرف Admin

» قصيدة الأطلال كاملة كما كتبها صاجبها إبراهيم ناجي
السبت 23 مايو 2015, 5:53 pm من طرف حمدى الهادى

»  قصيدة هو الحب كذبتنا الصادقة للشاعر محمود درويش
السبت 23 مايو 2015, 5:50 pm من طرف حمدى الهادى

» 6:- تمارين تحتوى على العلامات التى درسناها
الثلاثاء 09 ديسمبر 2014, 6:41 am من طرف atef

»  1-الخطوات الاولى في العزف على العود.
الأربعاء 19 نوفمبر 2014, 12:11 am من طرف Admin

» الشيخ محمد صديق المنشاوى
الثلاثاء 11 نوفمبر 2014, 5:38 am من طرف Admin

» أذاعة الشيخ مصطفى اسماعيل قران مجود
الثلاثاء 11 نوفمبر 2014, 5:17 am من طرف Admin

» اغنية انا وانت ظلمنا الحب / غناء سمر من بورسعيد
الأربعاء 05 نوفمبر 2014, 3:06 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

1-الآفاق وإمكان تجاوز الإشكالات القاعدة الأولى: المصطلحات:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

1-الآفاق وإمكان تجاوز الإشكالات القاعدة الأولى: المصطلحات:

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة 29 مارس 2013, 4:43 am

الآفاق وإمكان تجاوز الإشكالات
القاعدة الأولى: المصطلحات:


1. النغمة والمقام والصوت والدرجة مفردات لها معنى واحد.
2. البعد الكامل يعني المسافة الصوتية (تون). ويُقسم إلى أربعة أرباع متساوية.
3. علامات التحويل:
• نصف بيمول: تخفض الصوت ربع تون.
• بيمول ونصف: تخفض الصوت ثلاثة أرباع التون.
• نصف دييز: ترفع الصوت نصف تون.
• دييز ونصف: ترفع الصوت ثلاثة أرباع التون.
4. الجنس: هو البعد الذي بالأربعة، وهو تتابع أربع درجات تحصر بينها ثلاث مسافات صوتية. أما البعد الذي بالخمسة، فيُسمى جنس خماسي، وهو تتابع خمس درجات تحصر بينها أربع مسافات صوتية.
5. الجذع: هو الجنس الذي يبدأ به السلم عند الصعود.
6. الفرع: هو الجنس المكمل لسلم عند الصعود.
7. السلم الموسيقي: هو جمع بين جنسين مربوطين بشكل متصل، مثل سلم بياتى
.



أو منفصل، أي بوضع بعد طنيني (مسافة تون) بينهما مثل سلم راست.





أو متداخل، أي تشترك إحدى المسافات في الجنسين، مثل هزام.




حيث يكون السلم ثماني درجات متتابعة، الصوت الثامن منها هو جواب للصوت الأول.
8. السلم الأساسي: هو السلم الذي يبدأ بجذع من جنس خاص يسمى باسمه. وبذلك يكون عدد السلالم الأساسية بعدد الأجناس المختلفة عن بعضها بتسلسل المسافات بين درجاتها.
9. السلم الفرعي: هو السلم الذي يبدأ بجذع، جنسه أحد أجناس السلالم الأساسية مع تغير الجنس الثاني (الفرع).
10. الطبع هو كيفية التعامل مع درجات السلم الموسيقي وأجناسه والعلامات الموسيقية العرضية المستخدمة عند التأليف.

القاعدة الثانية: الأجناس والمسافات المحصورة بين درجاتها على أساس أرباع التون. وهي الأجناس التي شاع استعمالها في المؤلفات الموسيقية والغنائية العربية. ويمكن إضافة أجناس جديدة لا حصر لها بترتيب تسلسل مسافات جديدة بين الدرجات الموسيقية.
وبالإمكان زيادة عدد السلالم الموسيقية الأساسية (أنظر الجدول) باستعمال أجناس جديدة تكون جذع هذه السلالم واستكمال السلم بجنس آخر. أما السلالم الموسيقية الفرعية مثل: سلم نكريز - سلم سوزناك – سلم سوزدلار – سلم حسيني – سلم بيات شوري – سلم طرزنوين – سلم حجازكار – سلم زنجران – سلم جهاركاه – سلم زنكلاه – سلم بستنكار – سلم فرحفزا – سلم لامي ... وغيرها، ولكونها تستند في جذعها على جنس من أجناس السلالم الأساسية الأربعة عشر وتغير جنس الفرع فقط، فلا داعي لاعتمادها واعتبار التغير الحاصل في جنس الفرع تغيراً عرضياً. كذلك يمكننا استحداث سلالم موسيقية فرعية أخرى عديدة بتغيير فرع السلم.
مما تقدم، نستخلص أن عدد السلالم المستخدمة في الموسيقى العربية هي أربعة عشر سلماً أساسياً، أما السلالم الفرعية فبالإمكان أن يكون عددها (182) مائة واثنين وثمانين سلماً على الأقل وذلك بوضع كل جنس جذعاً، وإكمال السلم بأحد الثلاثة عشر جنساً الآخر. إضافةً إلى تغيير نوعية الربط بين الأجناس، وبذلك يتضاعف عدد السلالم وهكذا، ولا بد من وضع أسماء لكل هذه السلالم. فلنتأمل هذا الإرباك والتشويش لدارسي الموسيقى العربية. أما الطبوع فلا يمكن حصرها بسبب إمكان تنوع الإبداع الموسيقي في التأليف. إذ أننا لو حللنا كل سلم موسيقي لوجدناه محتوياً على أكثر من جنس موسيقي. ولنأخذ مثلاً سلم راست دو ونتفحصه فإننا نجد فيه الأجناس التالية: جنس راست دو – جنس بيات ري – جنس سيناه مي – جنس راست صول – جنس بيات لا – جنس عراق سي. كل ذلك في سلم واحد، فهل يُعقل أننا كلما ركّزنا في التأليف على جنسين غير جنسي الجذع والفرع الخاصين بالسلم نطلق عليه إسماً خاصاً؟ (أنظر الشكل رقم 3).
إضافة إلى ذلك، فإذا بدأنا في التأليف الموسيقي من النهاية العليا للسلم لأُطلق عليه إسم آخر غير الإسم الذي يُطلق عليه فيما لو بدأناه من درجة ارتكازه الأساسية، كما هو الحالفيما يسمى بمقام المحيّر.... وهكذا. لذلك يجب حصر عدد الطبوع في أربعة عشر طبعاً هي عدد السلالم الأساسية، والتي يبرز فيها عند التأليف الموسيقي والغنائي شخصية جنسيّ الجذع والفرع المكونين للسلم الموسيقي المحدد. وهكذا نكون قد اختصرنا الأسماء المتعددة والتعقيدات المشوشة، وسهّلنا على الدارس للموسيقى العربية المعلومات بوضعها في أطر لها قواعد ثابتة منطقية غير قابلة للتأويل، وخلّصنا نظريات موسيقانا من الشوائب والأخطاء، لننطلق بها نحو آفاق عالمية جديدة، بعد أن نعد الكوادر الدارسة بأعداد كبيرة وبمستوى علمي عال.







المصادر:

د. شهرزاد قاسم حسن: دراسات في الموسيقى العربية

د. صالح المهدي: مقامات الموسيقى العربية

محمد صلاح الدين: قواعد الموسيقى العربية وتذوقها

Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 218
تاريخ التسجيل : 09/06/2010
العمر : 49
الموقع : نجوم النيل

http://ngomelneil20.forums.fm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى